منتدى رياض الصالحين
مرحبا بك فى منتدى رياض الصالحين
فلكى تتمكن من الاستمتاع بكافة مايوفره لك المنتدى يجب عليك تسجيل الدخول إلى حسابك ، وإذا لم يكن لديك حساب ،، فإننا نشرف بدعوتك للتسجيل والانضمام كعضو فى منتدى رياض الصالحين

منتدى رياض الصالحين

إسلامى _ ثقافى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
• برامج رائعة لتحفيظ القرآن الكريم وتعلم تجويده : تحتوى على القرآن الكريم تلاوة - التفاسير لكل من القرطبى وابن كثير والجلالين - ادعية ختم القرآن للغامدى والسديس والشريم والعجمى والقحطانى والشاطرى والحزيفى - احكام التجويد - تحفيظ القرآن الكريم مع إمكانية تكرار الآية للعدد الذى تحدده - إمكانية البحث - حصريا بمنتدى رياض الصالحين قسم منتدى القرآن الكريم
* قراءة رائعة للطفلة براءة سامح " المصرية " رحمها الله تعالى
• القرآن الكريم كامل : تلاوة كل من : - الشيخ محمود على البنا – الشيخ سعود الشريم – الشيخ على الحزيفى – الشيخ خالد القحطانى – الشيخ الشاطرى – الشيخ عبد الرحمن السديس – الشيخ مصطفى إسماعيل – الشيخ محمد صديق المنشاوى – الشيخ محمد سليمان المحيسنى – جميع سور القرآن الكريم فى ملف مضغوط لكل شيخ
• شرح قواعد التجويد : ويحتوى على : - برنامج المفيد فى مبادئ التجويد – برنامج أحكام التجويد " رواية حفص عن عاصم " - كيفية نطق حروف القرآن الكريم للشيخ الجليل أحمد عامر – شرح أحكام التجويد لفضيلة الشيخ رزق خليل حبة
* فيديو خضير البورسعيدى : يشمل فيديو تعليمى للفنان خضير البورسعيدى لخطوط : النسخ - الثلث - الرقعة
* حصريا على منتدى رياض الصالحبن : الاوفيس 2010 نسخة عربية كاملة مع activate
* أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها - قم بقراءة سيرة أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها وحمل فضل عائشة لفضيلة الشيخ أبو اسحق الحوينى وحمل أيضا سيرة السيدة عائشة رضى الله عنها لفضيلة الشيخ مسعد انور من قسم منتدى الصوتيات والمرئيات
* اقرأ بقسم المنتدى العام : مفتى السعودية : الهجوم على أم المؤمنين وقاحة ما بعدها وقاحة
* أحسن النماذج لتحسين خطى الثلث والنسخ _ الشيخ عبد العزيز الرفاعى
* قصيدة بانت سعاد للصحابى الجليل كعب بن زهير رضى الله تعالى عنه بصوت ياسر النشمي
* الطب النبوي الإمام شمس الدين أبي عبد الله بن قيم الجوزية ابن القيم
* العلاج بالأعشاب الطبيعية + نصائح طبية هامة للدكتور كارم السافورى
* معجم القواعد العربية للشيخ عبد الغنى الدقر
* المكتبة اللغوية الإلكترونية الإصدار الأول تحتوى على 1 - الكتاب : الصحاح في اللغة المؤلف : الجوهري 2- الكتاب : الفائق في غريب الحديث و الأثر المؤلف : الزمخشري 3 - الكتاب : القاموس المحيط المؤلف : الفيروزآبادي 4 - الكتاب : النهاية في غريب الحديث والأثر المؤلف : أبو السعادات المبارك بن محمد الجزري 5 - الكتاب : تاج العروس من جواهر القاموس المؤلف : محمّد بن محمّد بن عبد الرزّاق الحسيني، أبو الفيض، الملقّب بمرتضى، الزَّبيدي 6 - الكتاب : لسان العرب المؤلف : محمد بن مكرم بن منظور الأفريقي المصري 7 - الكتاب : مختار الصحاح المؤلف : زين الدين الرازي
* أزهار الروضة : برنامج لتعليم اللغة العربية والحساب والإنجليزية لأطفال الحضانة " الروضة " فيقوم البرنامج بتعليم نطق الحروف العربية للأطفال " فى سن الحضانة " وتدريبهم على معرفة الأشياء المحيطة بهم والتعرف على أصوات الحيوانات وغيرها من التدريبات المساعدة على تنمية قدراتهم العقلية كم يقوم البرنامج بتعليم الأطفال الحساب من خلال التعرف على الأعداد وكيفية كتابتها ونطقها بالإضافة إلى تدريبات رائعة لتنمية ذكائهم كما تحتوى الأسطوانة على تعليم الأطفال الحروف والأعداد بالإنجليزية بأسلوب غاية فى الروعة بالإضافة إلى التدريبات والألعاب المفيدة لهمكم كما تحتوى الأسطوانة على تعليم الوضوء والصلاة والسلوكيات الإيجابية للطفل المسلم كما تحتوى على بعض قصار الصور ليحفظها الطفل بصوت فضيلة الشيخ على الحزيفى وشرحها بأسلوب يتناسب مع سن الطفل كما تحتوى على تسعة أناشيد بصوت أطغال صغار
* برنامج تعليم الحروف : برنامج رائع يشمل تعليم الأطفال فى سن الحضانة " الروضة " الآتى : 1. تعليم الحروف 2. تعليم الأرقام 3. تحفيظ جزء عم بصوت فضيلة الشيخ الحزيفى " معلما " وفضيلة الشيخ العجمى " مرددا " 4. ألعاب وتشمل : • بازل الصور • لعبة الأهداف • صيد السمك • ترتيب الأشكال
* موسوعة علوم القرآن الإصدار الأول -
* سلسلة الرسم الزخرفى والمنظور فى الخط العربى - دبلوم التخصص والتذهيب
* رد الدكتور ياسر برهامى على جريدة الدستور لهجومها على مشايخ السلفية
* مشابهة الأشاعرة والماتردية للمشركين للشيخ : عبد الله الخليفي
* سلسلة كتب الرسم الزخرفى والمنظور فى الخط العربى لمرحلة دبلوم الخط العربى
* نقط فوق الحروف مجموعة خطوط عربية وتشكيلية قام بكتابتها الفنان العملاق / محمد سعد إبراهيم الحداد وتعتبر أعمالا جانبية بالنسبة لما سطرته يداه ولقد وفقه الله تعالى لكتابة ستة مصاحف بمصر والسعودية والكويت وبيروت مجموعة خطوط عربية وتشكيلية قام بكتابتها الفنان العملاق / محمد سعد إبراهيم الحداد وتعتبر أعمالا جانبية بالنسبة لما سطرته يداه ولقد وفقه الله تعالى لكتابة ستة مصاحف بمصر والسعودية والكويت وبيروت
* كراسة نجيب هواوينى فى الخط الفارسى
* برنامج الشامل في تعليم الإنجليزية يحتوى البرنامج على : ــ 1 ــ English basic 2 ــ English grammar
* نساء في القرآن
* المصحف المعلم ــ الحذيفى برنامج يهتم بتلاوة وتحفيظ القرآن الكريم ويحتوى على الآتى : 1. التلاوة : تلاوة القرآن الكريم بصوت الشيخ الحذيفى 2. الدعاء : بصوت الشيخ الحذيفى 3. التفسير :  تفسير القرطبى  تفسير ابن كثير  تفسير الجلالين  أسباب النزول  ترجمة انجليزية  ترجمة فرنسية 4. التحفيظ : امكانية تكرار الآية أو الآيات للعدد الذى 5. البحث : يتوفر فى البرنامج امكانية البحث
* المصحف المعلم برنامج يعتبر موسوعة علمية ضخمة فى علوم القرآن الكريم فيحتوى البرنامج على الآتى : 1 ــ المصحف المرتل : قراءة الشيخ محمد أيوب 2 ــ المصحف المعلم : الشيخ المنشاوى معلما و الشيخ العجمى مرددا 3 ــ أحكام التجويد : تعليم أحكام تجويد القرآن الكريم 4 ــ معانى الكلمات :  عربى : اعتمادا على تفسير الجلالين  انجليزى  فرنسى 5 ــ حول القرآن الكريم :  وصف القرآن الكريم لنفسه  تفسير القرآن الكريم  آداب تلاوة القرآن الكريم  أسماء الحيوانات فى القرآن الكريم  أسماء الملابس فى القرآن الكريم  أعضاء الجسم فى القرآن الكريم  أسماء وصفات الرسول صلى الله عليه وسلم  أسماء وصفات يوم القيامة 6 ــ التحفيظ ( بصوت الشيخ محمد أيوب ) : امكانية تكرار الآيات للعدد الذى تريده 7 ــ أدعية ختم القرآن الكريم لكل من سعد الغامدى ـ عبد الرحمن السديس ـ سعود الشريم ـ أحمد بن على العجمى ـ محمد البراك ـ أبو بكر الشاطرى ـ خالد القحطانى ـ سالم عبد الجليل 8 ــ مختارات : تلاوة بعض السور لكل من على جابر ـ عبد الهادى الكناكرى ـ خالد القحطانى ـ أبو بكر الشاطرى ـ عبد الله المطرود ـ أحمد بن على العجمى ـ محمد البراك 9 ــ التفاسير :  تفسير القرطبى  تفسير ابن كثير  أسباب النزول للسيوطى  تفسير الطبرى  فتح القدير  تفسير البيضاوى  تفسير البغوى
* برنامج أذكار اليوم والليلة برنامج رائع للأذكار اليومية كأذكار الاستيقاظ من النوم ودعاء لبس الثوب ودعاء دخول الخلاء والخروج منه والذكر قبل الوضوء وبعده .................... وجميع الاحوال والمناسبات التي يعيشها المسلم بشكل عام والبرنامج يحتوى على خيار تكرار الحديث لأجل حفظه كما يتوفر به إمكانية البحث عن ذكر معين بالإضافة إلى احتواءه على مجموعة من الخلفيات الجميلة والتي تعمل بشكل تلقائي أثناء التشغيل والأهم من هذا كله زيادة على ما فيه من الخير هو أن حجمه مضغوط 48.3 م ب

شاطر | 
 

 تأملات في المحددات القرآنية للتوحيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو حكيم
Admin


عدد المساهمات : 2464
تاريخ التسجيل : 27/08/2010

مُساهمةموضوع: تأملات في المحددات القرآنية للتوحيد   الأحد مايو 01, 2011 5:41 am

تأملات في المحددات القرآنية للتوحيد
فريدة صادق زوزو



إن القرآن الكريم باعتباره كتاب هداية قد جعل محوره الأساس التوحيد، الذي هو مسألة مركزية في الاعتقاد، لذا نجد القرآن قد فصل فيه بشكل دقيق وشامل، وأعطاه من العناية ما لم تبلغه أية مسألة أخرى.
ويهدف هذا المقال إلى استخراج أهم المحددات القرآنية للتوحيد. حيث إننا إذا ما قمنا باستقراء -ولو بصيغة غير كاملة- لآيات القرآن الكريم، فإننا نجده يعتبر أن:
أولاً: التوحيد هو ملة إبراهيم - عليه السلام -:
أي الحنيفية الإبراهيمية؛ إذ يقرر القرآن في عدة مواضع أن التوحيد الإسلامي القرآني هو التوحيد الإبراهيمي المؤسس على الاعتقاد الفطري الغريزي في الإنسان. قال - تعالى -: (ما كان إبراهيم يهوديًّا ولا نصرانيًّا ولكن كان حنيفًا مسلمًا وما كان من المشركين) (آل عمران: 67].
قال - تعالى -: (قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدا ونحن له مسلمون) (المائدة: 111].

ثانيًا: فيما يخص موقفه من الشرك فإنه يعتبره موقفا ارتكاسيًا عن التوحيد بسبب نفسي أو اجتماعي أو غيره.
قال - تعالى -: (وإذا تتلى عليه آياتنا ولّى مستكبرًا كأن لم يسمعها كأن في أذنيه وقرًا فبشره بعذاب أليم) (لقمان: 7].
وقال أيضا: (إذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحمية حمية الجاهلية فأنزل الله سكينته على رسوله) (الفتح: 26].
وقال: (وليقول الذين في قلوبهم مرض والكافرون ماذا أراد الله بهذا مثلاً كذلك يضل الله من يشاء ويهدي من يشاء وما يعلم جنود ربك إلا هو) (المدثر: 31].
قال - تعالى -: (فبما نقضهم ميثاقهم وكفرهم بآيات الله وقتلهم الأنبياء بغير حق وقولهم قلوبنا غلف بل طبع الله عليها بكفرهم فلا يؤمنون إلا قليلاً) (النساء 155].

ثالثا: إن القرآن يوجه خطاب التوحيد إلى الإنسان من حيث هو إنسان دون نظر إلى لونه أو لسانه أو جنسه، إذ يعد الخطاب القرآني خطابًا عالميًا.
قال - تعالى -: (وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيرًا ونذيرًا) (سبأ: 28]، (آلر كتاب أنزلناه لتخرج الناس من الظلمات إلى النور) (إبراهيم: 1]، (كنت خير أمة أخرجت للناس) (آل عمران: 110]، (شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس) (البقرة: 185] (قال إني جاعلك للناس إمامًا) [البقرة: 124]، (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) [الأنبياء: 107]،
(ألا له الخلق والأمر تبارك الله رب العالمين) [الأعراف: 54]
(ولكن الله ذو فضل على العالمين) [البقرة: 251].

رابعًا: ويعتبره رسالة الأنبياء جميعًا، حيث ما من نبّي إلا ودعا قومه إلى توحيد الله. ابتداء من سيدنا آدم - عليه السلام - ونهاية بالمصطفى - صلى الله عليه وسلم -، ومن ثمة يتأكد لدينا تصور عام لخط النبوة المتسلسل والمتواصل بين آدم - عليه السلام - والمصطفى - صلى الله عليه وسلم -، هذا الخط المؤكد على وحدانية الله - تعالى - والدعوة إلى عبادة الله الواحد الصمد.
قال رب العزة: (إن الدين عند الله الإسلام) [آل عمران: 19].
قال - تعالى -: (فمن يرد الله أن يهديه يشرح صدره للإسلام) [الأنعام: 185].
وقال - تبارك وتعالى -: (ومن يبتغ غير الإسلام دينا فلن يقبل منه) [آل عمران: 85].
وقال أيضًا: (وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينًا) [المائدة: 3].
وقد جاءت بعض الانعطافات في خط النبوة للتأكيد على التسلسل والتتابع النبوي والتواصل مع الخط العام، ثم لتوضح معالم ومرتكزات جديدة في عقيدة الإنسان الموحد حسب ما يستدعيه ويتطلبه تطور العقل البشري، والرقي في منظومته الفكرية التي تتعامل مع أبعاد الزمان والمكان.
فالأنبياء جميعهم بدعوتهم إلى عبادة الله الواحد الفرد، جاءت دعواتهم ترتكز على خطاب فطرة الإنسان وجبلته الطبيعية المؤسسة على نوازع خير وشر، وبالفطرة تترجح دوما نوازع الخير بإرادة العلّي القدير. قال - تعالى -: (أفمن شرح الله صدره للإسلام فهو على نور من ربه) [الزمر: 22].
ثم بمجيء سيدنا إبراهيم - عليه السلام - أضيف إلى التوحيد الفطري الاستدلال العقلي تماشيًا مع نمو العقل وتساؤلاته حول طبيعة الوجود والواجد. ويؤكد هذا القول السرد القرآني لقصة سيدنا إبراهيم كاملة تامة، والتي تبدأ بتساؤلات وتختتم بالوصول إلى التوحيد بإرادة العلّي القدير. قال - تعالى -: (ووصى بها إبراهيم بنيه ويعقوب يا بني إن الله اصطفى لكم الدين فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون) [البقرة: 132].
ويأتي موسى - عليه السلام - وفي دعوته مجموعة شرائع وأحكام ربانية عملية، ومن بعده عيسى - عليه السلام - المخاطب للإنسان وأخلاقياته وسلوكياته، بتركيزه على المواعظ.
قال - تعالى -: (وإن أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا وأشهد بأننا مسلمون) [المائدة: 111].
وتختتم الرسالة الربانية بمجيء المصطفى - صلى الله عليه وسلم -، لتكتمل معالم كل توحيد داعٍ إلى عبادة الله الفرد الصمد، وليكون المصدّق لما سبقه، والمهيمن عليها، محيطًا بكل الأبعاد الزمنية والمكانية للبشرية جمعاء إلى أن ينقطع أصل التكليف. قال - تعالى -: (أتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينًا) [المائدة: 3].

خامسًا: ومن جهة أخرى؛ فإن التوحيد في الخطاب القرآني، مسألة تستغرق حياة الإنسان وأخراه، كما تستوعب كل أبعاد شخصيته لتحقيق وحدة التوجه إلى الله - تعالى -، وهو في ذلك أي القرآن- يخاطب كل القوى الإدراكية والشعورية والحسية في الإنسان لتتكاتف على تحقيق التوحيد والعبودية لله - تعالى -. والترقي في مدارج العبودية والصفاء الروحي والنفسي والعقلي. فهو حينًا يخاطب الناحية المادية في الإنسان، وحينًا آخر يخاطب الناحية العقلية، وحينًا آخر يخاطب الناحية الروحية؛ أي أن الخطاب القرآني يخاطب القوى الثلاث المكونة للإنسان؛ ففي تكامل العمل بينها يمكن للإنسان أن يؤدي الوظيفة المنوطة به، وفي اختلال إحدى هذه الجهات الثلاث اختلال في الوظيفة الإنسانية ومن ثم الإعراض عن طريق الله.
ففي الخطاب الروحي جاء قوله - تعالى -: (كونوا ربانيين بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون) [آل عمران: 79]، وقال: (إن الله مع الذين اتقوا والذين هم محسنون) [النحل: 128]، وقال: (وتزودوا فإن خير الزاد التقوى واتقون يا أولي الألباب) [البقرة: 197].
وفي خطابه للناحية المادية من الإنسان قال - تعالى -: (اليوم أحل لكم الطبيات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم) [المائدة: 5]، وقال الله - سبحانه وتعالى-: (يا أيها الذين آمنوا كلوا مما في الأرض حلالاً طيبًا ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين) [البقرة: 167]، وقال: (ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلاً) [الإسراء: 70].
وفي خطابه للناحية العقلية قال - تعالى -: (ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجًا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون) [الروم: 21].، فإيداع الله - تعالى - في النفوس البشرية هذه العواطف والمشاعر، ما هو إلا تلبية لحاجتهم الفطرية؛ نفسية وعقلية وجسدية، وهنا مجال التدبر والتفكر.
قال - تعالى -: (أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو آذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور) [الحج: 46]، وقال الله - تعالى -: (كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولوا الألباب) [ص: 29]، وقال رب العزة: (لقد أنزلنا إليكم كتابا فيه ذكركم أفلا تعقلون) [الأنبياء: 10].
سادسًا: كما أن القرآن يجعل من مسألة التوحيد مسألة ذات طابع أخلاقي متين من خلال الربط بين جانبي التوحيد في مظهره وجوهره، أي الربط بين الإيمان والعمل الصالح.
قال - تعالى -: (وبشر الذين آمنوا وعملوا الصالحات أن لهم جنات تجري من تحتها الأنهار) [البقرة: 25]، وقال تبارك و- تعالى -: (من آمن وعمل بالله واليوم الآخر وعمل صالحًا فلهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون) [البقرة: 62]، وقال رب العزة: (والذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك أصحاب الجنة هم فيها خالدون) [البقرة: 82]، وقال: (إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم أجر غير ممنون) [الانشقاق: 25].
سابعًا: أما إذا جئنا إلى التوازن، فإن التوحيد في الاستعمال القرآني قائم على التوسط في كل شيء والاعتدال فيه بلا إفراط مضل ولا تفريط مخل، وهو توحيد متوجه إلى تحقيق كل أبعاده من خلال توحيد العبودية وتوحيد الألوهية وتوحيد الأسماء والصفات. وقد اتفق أن قوام الصفات الفاضلة هو الاعتدال، أي التوسط بين طرفي الإفراط والتفريط باتباع الهوى في قوله - تعالى -: (ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله)، والإفراط في قوله - تعالى -: (يا أهل الكتاب لا تغلوا في دينكم)، وهو منبع الكمالات عند الله - تعالى -، وإلا لما وصف به الأمة الإسلامية، قال - تعالى -: (وكذلك جعلناكم أمة وسطًا).
والاعتدال والتوسط الداعين إلى السماحة في الشريعة، أوجب أن تكون الشريعة دين الفطرة لتنفذ بين النفوس بسهولة ويسر، وهذه دعوة التوحيد الخالص المخاطب لفطرة الإنسان.
قال - تعالى -: (ولا تجعل يدك مغلولة إلى عنقك ولا تبسطها كل البسط فتقعد ملومًا محسورًا) [الإسراء: 29]، (ادعوا الله أو ادعوا الرحمن أياما تدعو فله الأسماء الحسنى ولا تجهر بصلاتك ولا تخافت بها وابتغ بين ذلك سبيلاً) [الإسراء: 110]، (والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما) [الفرقان: 67]، (وكذلك جعلناكم أمة وسط لتكونوا شهداء على الناس) [البقرة: 143].

ثامنًا وأخيرًا: الإقرار بحرية التدين.
الحق إن الإسلام في إقراره لحرية التدين بقوله - تعالى -: (لا إكراه في الدين قد تبين الرشد من الغي) [البقرة: 256] أرسى قاعدة حرية التدين؛ لأن العقيدة لا تكون عقيدة حتى تصدر عن اعتقاد، والإيمان لا يكون إيمانًا حتى ينبع من القلب والضمير عن رضا خالص، وطمأنينة صادقة، قال - تعالى -: (ولو شاء ربك لآمن من في الأرض كلهم جميعًا أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين) [يونس: 99].
فهذا الإقرار لحرية الاعتقاد يلقي على الناس تبعة اختياره ويحمّله مسؤولية حريته، ولذلك يؤكد القرآن على الرسول - صلى الله عليه وسلم - أن مهمته هي التبليغ لا الإكراه. قال - تعالى -Sadفإن أسلموا فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما عليك البلاغ والله بصير بالعباد) [آل عمران: 20]، وقال أيضًا: (فإن توليتم فاعلموا أنما على رسولنا البلاغ المبين) [المائدة: 92].

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://riadussaleheen.bigforumonline.com
 
تأملات في المحددات القرآنية للتوحيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى رياض الصالحين :: منتدى التوحيد والعقيدة-
انتقل الى: